كتبت :ايمان قميحه

 سيذكرالتاريخ في يوم  ما أن  مصر قامت بها  ثوره من دفع  ثمنها هو شبابها ليستفيد منها عواجيزها ليس المهم كل  ماحدث المهم فيما سيحدث  بمعني  أننا نعيش  نفس العرس الديمقراطي نفس التصويت بنفس أسباب التصويت ونفس الأحداث تقريبا ولكن بشكل ليبرالي مش ديني  بمباركه أعلاميه غير عاديه ومساعده  مؤسسات الدوله  وبمساعده وعوده رموز النظام السابق  ولكن  التحليل الأهم هنا  ؟!!!.

الواقع  العملي  يقول  عدد  من المعطيات وهي أن التصويت  علي الدستور  سيتم بأغلبيه  ساحقه وأن التفويض الذي  يريده السيسي للترشح الي الرئاسه سوف يحصل عليه  وذلك لعدد من الأسباب كره الاخوان وهو الغالب علي الشارع السياسي وما يروجه الأعلام وما بين الصحيح والكذب والرغبه في الأستقرار  وتحسن المعيشه  وإيجاد فرص عمل وتحسين الأوضاع الإقتصاديه  ( ملاحظه هي نفس الأسباب التي  قامت من أجلها الثوره  وهي  التي من أجلها تم أختيار  الأخوان  ) .

  السيسي  لو ترشح للرئاسه سيفوز بأكتساح لأن الطبقه العريضه  بعيدا عن الثوره تريد الأستقرار ولقمه العيش و من ينظر لها بمنظور سياسي  بحت سيرفض ترشح السيسي وخاص أن أهداف الثوره هي الحريه والعداله الأجتماعيه والدوله المدنيه.

 فعند النظر الي ما تحقق حتي الأن  والي  القادم  أننا سوف نرجع الي  الدوله العسكريه  لأن من يحكمنا خلفيته عسكريه  هذا ببساطه وعند النظر الي الحريه  طبعا  فقد تشبعنا بالحريه علي مدار 3 سنوات  وأخرها  قانون التظاهر الذي يعطي لنا كل الحريه. 

 العدالة الاجتماعية  ظهرت في الضرائب التصاعدية التي هي  بالأساس  حبر عل ي ورق في الدستور الذي  سوف يستفتي عليه ولم تضع آليات واضحة للتنفيذ و الحد الأدني والأقصي للأجور  تم وضعه ولكن ما سوف يترتب عليه وكيفيه التنفيذ هي التي سوف تحكم نجاحه من عدمه

 فضلا عن المشكلات الاقتصادية المتفاقمة التي لم تحل علي مدار  3 سنوات  وطبعا الشعب في ظل حكومة الإخوان  أتهم الحكومه بالفساد والأستجداء وعدم وجود خطه واضحه  وللأسف هو الحال  بعد 30/6 مازالت عمليات الاستجداء مستمره .

  السيسي  لو ترشح للانتخابات  لن يكون معه العصا السحريه  فالمشكلات  ستظل قائمه  بالفعل  فهل  بعد التهليل  الحادث لترشحه للرئاسه  ماذا  سيكون رد  فعل الشعب اذا مرت  سنه ولم تتحسن الأوضاع  وظلت المظاهرات  الفئويه  هل سيكون لدينا 30/6 اخري أم الحسابات هنا  ستختلف  مع ملاحظه أن السيسي  معه المجلس العسكري الذي ينتمي  له بالأساس ومعه الفلول  وثرواتهم والتي من مصلحتهم أن  يستمر السيسي وينجح  وفي هذه الحاله سوف  يظهر لنا سناريو اخر  وهو عوده رأس المال المباركي  الي الحياه السياسيه فالسيناريو الاخر المفترض أن  يبدأ تحسن فعلي في كل الجوانب الأقتصاديه  طبعا هذا التحسن ليس بالقدر المتمني الوصول اليه ولكن بالقدر الذي يعطي  قوه علي الأرض للفريق السيسي وأنه أفضل  من الأخوان  وأن الفلول  طبعا هما الطبقه الوطنيه التي تسعي الي  رفعه البلاد ومثلما حدث التهليل للدستور وحدث تشجيع السيسي علي الترشح للرئاسه سيتم تلميع صوره رموز النظام السابق بحجه النمو الأقتصادي والأستثمار وبذلك شيئا فشئ تتلاشي ثوره الثوره وتصبح من الماضي ويصبح شبابها  من الماضي وترجع لنا الدوله المباركيه بزي جديد  تحت حكم جديد .

اذن يرحم الثوره وشبابها وتعيش السلطه والثروه .............................وتصبح المسأله كان عندنا زمان ثوره .

المصدر: شباب ونص
shababwenos

شباب ونص - مجلة صحفية شبابية

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 378 مشاهدة
نشرت فى 14 يناير 2014 بواسطة shababwenos

ساحة النقاش

Shababwenos

shababwenos
بنفكر في اللي بتفكر فيه، وبنقولك اللي محدش مهتم بيه.. »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

1,576,051

ما الطريقة السليمة لغسل اليد؟