هل دخلت مع أصدقاء لك في مشروع ما ثم انتهى بالفشل؟، هل سألت نفسك من قبل لماذا أغلبية المشاريع التي يشترك فيها أكثر من صديق تنتهي بأن "ينفض المولد بلا حمص"؟

** إن أردت أن تبدأ مشروعا ناجحا مع شركاء، إليك هذه النصائح:

- يجب أن تكون نيتك صافية تجاه جميع الأطراف المشتركين معك في نفس المشروع، فالخيانة أول طريق الفشل.

- أعط نفسك وقتا كافيا للتفكير في المشروع، وأعرضه على شخص أكثر منك خبرة، مثل أهلك وأقاربك وأساتذتك.

- حاول وضع تصور واقعي لذلك المشروع في حالتي النجاح والفشل.

- حدد أولوياتك، وهدفك من ذلك المشروع.

- لا تدعي أنك "سوبر مان"، وتشغل نفسك بأكثر من مشروع في نفس الوقت، مثل الدراسة والعمل في أكثر من مكان.

- لا تدخل مشروعا دون أن تكون واثقا من قدرتك على تحمل مسئوليته والتعاون مع شركائك.

- احسب إمكانياتك المالية بصورة جيدة، حتى لا ينتهي بك الأمر في السجن بسبب الديون.

- استعن بمحامي لكتابة العقود ورسم الهيكل القانوني للمشروع، حتى لا تقع في مشكلة سواء مع شريكك أو مع الجهات الحكومية مثل الضرائب وغيرها. 

- إن كنت تعمل في مكان آخر، فلا تتركه من أجل المشروع الجديد، إنما حاول تحقيق التوازن بين الجانبين حتى تطمئن لمستقبل مشروعك الخاص بك وحتى يظل هناك تمويل لمشروعك ولو في بدايته.

- اكتب جميع الأفكار والمقترحات التي تتفقون عليها في دفتر أو على جهاز الكمبيوتر الخاص بك، حتى لا تنسوها، واحرصوا على تبادل هذا الدور بينكم في كل جلسة.. فإنها وسيلة جيدة على شد الانتباه والتركيز.

- مرحلة التحضير للمشروع أهم بكثير من تنفيذه، فلا تتسرعوا في اتخاذ إجراءات وتكلفة أنفسكم قبل وضع خطة محكمة واختبار إمكانياتكم بصورة فعلية، مثل إنتاج عينات من المنتج الذي تريدون تقديمه وعرضها على متخصصين.

- لا تتردد في طرح أفكارك على الآخرين، حتى إن كنت غير واثق منها، فالأفكار الجديدة والناجحة، تكون في الأصل تافهة وغير مفيدة.

- ما رأيك في تغيير مكان اجتماعاتكم، فتجتمعوا كل مرة في مكان مختلف للترفيه عن أنفسكم.

- اهتم بالعلاقات الإنسانية بينكم واحرص على وجود حالة من المرح أثناء فترات الراحة.

- لا تنسوا أنكم أصدقاء، وقارن بين درجة أهمية صديقك لديك وبين المشروع، فإن كان العمل سيضيع هذه الميزة فلا داعي منه، لأن هذا معناه فشل المشروع وليس نجاحه كما يعتقد البعض.

- النقطة السابقة لا تعني التساهل في كل الأمور، إنما كن جادا وحازما في المواقف الهامة والتي تحدد مصير المشروع وخط سيره.

- سيتملككم الشعور بخوض مغامرة جديدة، وستشعرون أنكم ستحققون انجازات خرافية لم يصل إليها أحد من قبل.. هذا الإحساس رائع احرصوا على أن يكون شعارا لكم.

- كن واثقا من أن جميع الأطراف يفهمون الأفكار والمهام المكلفين بها بشكل كامل، حتى لا تحدث أي أخطاء في المستقبل ويبرر المخطئ خطئه بأنه لم يكن منذ البداية على علم بالوضع الصحيح.

- إذا حاول أحد الأطراف التساهل في عمله وأهمل فيه، حاول أن تفهمه الوضع وأهميته معكم، أما إذا لم يستجب، فيجب أن تتخذوا ضده قرارا حاسما، مثل إبعاده عن المشروع أو توقيع عليه بعض الغرامات. 

اتفاق منذ البداية

وهناك بعض الأمور التي يجب الاتفاق عليها مع الشركاء منذ البداية، ومنها:

- كيف سيتم تقييم نجاح أو فشل المشروع؟.

- توضيح مهام كل طرف.

- تحديد نسبة كل شريك والمبلغ الذي سيدفعه.

- تأمين الوضع في حالة عجز أحد الشركاء عن القيام بمهامه أو دفع حصته من المال.

- كيفية توزيع الأرباح.

- في حالة الفشل، كيف سيتم توزيع المال والأجهزة ومكان المشروع (سواء شقة أو محل أو...).

- إعداد خطة بديلة في حالة فشل فكرة معينة.

- يجب أن تكتبوا جميع الشروط التي اتفقتم عليها في شكل بنود عقد ويتم التوقيع عليها وتسجيلها في جهة رسمية.

المصدر: شباب ونص
shababwenos

شباب ونص - مجلة صحفية شبابية

  • Currently 1/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
1 تصويتات / 599 مشاهدة
نشرت فى 28 أكتوبر 2012 بواسطة shababwenos

ساحة النقاش

Shababwenos

shababwenos
بنفكر في اللي بتفكر فيه، وبنقولك اللي محدش مهتم بيه.. »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

1,352,501

أهداف برشلونة وباريس س جيرمان


https://www.youtube.com/watch?v=6iLKS2ZH_rM