undefined

كتبت :عفاف

و كعادتها تنتظر تللك المعجزة التي طالما تمنتها.. رسالة من غائب

جلست على تلك الأريكة التي كثيرا ما شهدت حالاتها الغريبة بعد غيابه, تحمل هاتفها و تحدق به عل القدر يرسل لها هدية ما تنعشها من هذا الموت الزائف... كعادتها تنتظر و كعادته الهاتف لا يرن و هي تعلم بذلك, لكن حجم الخيبة يمنعها أن تعترف بأن كل شيء قد انتهى..

ما ان تترك الهاتف حتى تنتقل الى تلك المذكرة النقية التي تعجز حتى عن الكلام لها كونها تعلم أنها ككل مرة ستبدأ من أول لقاء لتصل بسرعة كبيرة الى فاجعة الفراق الذي سيعيد لها تلك الكآبة التي طغت على حياتها..

وان تمعنت في حياتها لأدركت أن القدر منحها فرصة واحدة أضاعتها دون قصد لتواصل حياتها تلعن غباءها, رغم علمها أنه ما كان لها دخل في هذا الانقطاع الذي لم تجد له سببا. غير الكبرياء

هي تنتظر مبادرته التي لن تكون..

هو ينتظر مبادرتها التي لن تكون..

يلومون الأيام على قساوتها, ونسوا أن ذلك الكبرياء بإمكانه أن يحطم ذلك  الحب ولو كان بحجم الجبال..

تقضي حياتها ترتمي بين مد و جزر: فهاهي تقرر أن تبدأ من جديد, هي الآن تبكي غيابه, تقرر بدأ مشروع تجاري, تمسك بزجاجة عطر أهداها لها ذات خريف. حقا هي تحاول, لكنها قطعا لا تريد أن تنساه..

هو الذي أنقدها من ذلك الفراغ الكبير و الكآبة القاتلة, هو الذي مد لها يد العون ما إن استنجدت به ممن خدعها, لم تكن تتصور يوما أنها ستبحث في قاموس معارفها عمن ينقذها... منه

أثقلته بأخطائها و آلامها التي حملها معها, لم تمنحه شيئا باسم الحب ومع ذلك..أحبها

لم تتوقع انها ستبكي يوما دون أن يمسح دمعتها .. يوم كانت الدموع لغيره , وما ان أصبحت الدموع له لم تعد هناك يد تنحني على وجنتها لتمسحها..

"حقا الرجال لا يحبون امرأة تبكيهم, بل امرأة تُبكيهم و تذيقهم مرارة الفقدان"

لكنه ليس مثلهم, كان يفهمها دون كلام و يحبها دون مقابل, أما هي فكل ما كانت تفعله هو أن تثق به أكثر فأكثر تحت شعار الصداقة, ولم تكن تدري أنها تمتلك كنزا بشريا في زمن انقطع فيه الأمان ,ليتركها تتخبط مع تلك الذكريات الجميلة..

أحبته...كونه الشخص الوحيد الذي لم يجرحها في حياتها ولو بكلمة, وفهمها كما هي

فهل سيكون لهما لقاء ثاني يصل ما انقطع؟؟؟

....

المصدر: شباب ونص
shababwenos

شباب ونص - مجلة صحفية شبابية

  • Currently 5/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
1 تصويتات / 226 مشاهدة
نشرت فى 19 إبريل 2014 بواسطة shababwenos

ساحة النقاش

Shababwenos

shababwenos
بنفكر في اللي بتفكر فيه، وبنقولك اللي محدش مهتم بيه.. »
جارى التحميل

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

838,039

أهداف برشلونة وباريس س جيرمان


https://www.youtube.com/watch?v=6iLKS2ZH_rM