كتبت ـ علا علي فهمي :

غلاف كاريكاتير ملون لعدد مجلة "أخر ساعة" التذكاري والذي صدر بمناسبة تتويج "فاروق" ملكاً على مصر في 29 يوليو عام 1937 م.

والغلاف عبارة عن كاريكاتير للمصري أفندي مرتدياًً نظارته وطربوشه في إشارة لعامة الشعب المصري وخاصة المصري الشقيان والذي يكد ويعمل على مر التاريخ من أجل لقمة عيش أدمية وشربة ماء نظيفة أصبح الحصول عليها درب من دروب الخيال.

وفي الكاريكاتير يضع "المصري أفندي" تاج عرش مصر على رأس "فاروق" قائلاً : "منذ سنين توجناك ملكاًً على القلوب واليوم نتوجك على عرش البلاد".

وهذا الغلاف من رسم الفنان المبدع "ألكسندر صاروخان" وهو فنان مصري أرمني ، ولد في قرية (أردانوش) في القوقاز عام 1898 ، وانتقل إلى الأسكندرية عام 1924 ، واستقر في مصر بشكل نهائي وحصل على الجنسية المصرية عام 1955.

واشتهر "صاروخان" برسم شخصية "المصري أفندي" الهزلية والتي كان يعبر من خلالها بشكل ساخر عن أحداث مصر السياسية بشكل خاص، ومشاكل وتناقضات المجتمع المصري بشكل عام .


<!--

المصدر: شباب ونص
shababwenos

شباب ونص - مجلة صحفية شبابية

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 361 مشاهدة
نشرت فى 28 فبراير 2014 بواسطة shababwenos

ساحة النقاش

Shababwenos

shababwenos
بنفكر في اللي بتفكر فيه، وبنقولك اللي محدش مهتم بيه.. »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

1,161,391

أهداف برشلونة وباريس س جيرمان


https://www.youtube.com/watch?v=6iLKS2ZH_rM