كتب :علاء أبو الحسن

كم أتمني مُفارقة مصر ... كما يتمني الطيرُ السجين مُفارقة القفص ليُحلق في السماءَ ويبني عُشه البسيط الرائع بنفسه! 

كم أتمني مُفارقة مصر ... كما يتمني السجينُ التائب الذي ارتكب جُرماً مُفارقة السجن ليطلب السماح مِن مَن ظلمهم ويُعيد حساباته مِن جديد لمستقبلٍ أفضل!

كم أتمني مُفارقة مصر ... كما يتمني الغارقُ في مُنتصف البحر طوق النجاة لينجو بنفسه من الموت!

كم أتمني مُفارقة مصر ... كما يتمني المُغترب الضائع العودة إلي وطنه ليكونَ بين أهلِه ويُعيد ترتيب أهدافهُ مِن جديد!

كم أتمني مُفارقة مصر ... كما يتمني الحبيبُ العاشق الفقير الزواج مِن محبوبته الثرية ليبنيا سوياً عُش الزوجية السعيد!

كم أتمني مُفارقة مصر ... كما تتمني المرأةُ العاقر إنجاب طفلاٍ ليُرافقها الحياة!

كم أتمني مُفارقة مصر ... كما يتمني الأبنُ العاق رؤية أمهِ المُتوفية ليُقبل يدها وقدمها ويطلب منها العفو والسماح!

كم أتمني مُفارقة مصر ... كما تتمني أم الشهيد أن يُقتص لها مِن مَن قتلوا فلذة كبدها ليُشفي ذلك قليلاً من غليلها!

كم أتمني مُفارقة مصر ... كما يتمني الضريرُ إعادة بصره ليري السماء والأشجار والأشياء والبحار!

كم أتمني مُفارقة مصر ... كما يتمني الأبكمُ أن يتكلم ,,, والأصمُ أن يسمع!

كم أتمني مُفارقة مصر ... كما يتمني مَرضي السرطان والأيدز الشفاء حتي يستطيعوا العيش بصحة جيدة!

كم أتمني مُفارقة مصر ... كما يتنمي الناس دخول الجنة لينعموا بها ,,, والفرار من النار حتي لا يُهلكوا فيها!

كم أتمني مُفارقة مصر ... كما يتمني الشابُ في دولة مثل مصر أن يكون مرفوع الرأس حراً ذو كرامة غنياً ليعيش حياة هادئة مستقرة! 

كم أتمني مُفارقة مصر ... كما يتمني شاباً مصرياً في مُنتصف العشرين من عُمره أن يَهجر وطنه ليبدء حياةٍ جديدة في دولةٍ جديدة يستطيع فيها أن يحلُم ويحقق أحلامه وأهدافه! 

كــــــــم,,,,,أتمني,,,,مفارقة ,,,,,,مــــصــــر!!!

المصدر: شباب ونص
shababwenos

شباب ونص - مجلة صحفية شبابية

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 206 مشاهدة
نشرت فى 20 مارس 2014 بواسطة shababwenos

ساحة النقاش

Shababwenos

shababwenos
بنفكر في اللي بتفكر فيه، وبنقولك اللي محدش مهتم بيه.. »
جارى التحميل

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

960,236

أهداف برشلونة وباريس س جيرمان


https://www.youtube.com/watch?v=6iLKS2ZH_rM